اخبار

الكسور عند الأطفال ( علاج كسر اليد عند الأطفال وجبيرة اليد للاطفال )

أعراض الكسر عند الأطفال

أعراض الكسر عند الأطفال وأضرار الجبس للاطفال ، سوف نتحدث عن علاج كسر اليد عند الأطفال وجبيرة اليد للاطفال ومدة التئام شعر العظام عنند الأطفال وغير ذلك تابع معي .

تعريف الكسر

هو انفصال أجزاء من العظام عن بعضها حيث انها كانت متصلة اصلا .

أسباب الكسور

  1. الإصابات والوقوع على الارض .
  2. الكساح (Rickets) . 
  3. انخفاض إقرارات الغدة الدرقية (Hypopaiathyrodism) .
  4. ورم بالعظام .

أنواع الكسور

وهما نوعان يتم تصنيفهما حسب تعقيدهما في الحدوث الى :

  1. کسر بسیط : الكسر البسيط يكون الكسر داخلى اما الجلد يكون سليما . 
  2. الكسر المركب : يكون هناك جرح وكسر داخلي .

هناك انواع اخرى من الكسور

  1. کسر مستعرض : وفيه تقسم العظمة عرضيا الى نصفين . 
  2. کسر مائل : ويكون كل جزء من الكسر عموديا مع الوضع الأفقى المتعامد على العظمة .

كيف يمكن التعرف على انه كسر او خلع او ملخ ؟ 

هناك علامات يمكن من خلالها معرفة ان ما حدث هو كسر ، وقد تكون علامة واحدة تكفي لمعرفة ان هذا كسر مثل : 

  1. الوقوع على الارض .
  2. سماع صوت تكسر العظام ( قرقرة ) .
  3. تورم العظم او المفصل القريب منها .
  4. حدوث نزيف داخل يظهر في لون أزرق على الجلد .
  5. الم شديد مع الحركة .
  6. تشوه مكان الكسر وتغير شكله .
وهناك ايضا مضاعفات ناجمة عن الكسر 
  1. هشاشة العظام التي تنجم عن النوم لمدة طويلة في الفراش ولكنها هشاشة مؤقتة تزول بمجرد فك الجبيرة والمشي والحركة .
  2. فقد الجسم لمعظم سوائله واملاحه .
  3. تجلط الدم الوريد في مكان الكسر .
  4. قرح الفراش نتيجة طول مدة النوم .
  5. نتيجة طول النوم فى وضع واحد فى الفراش يؤدى الى التهاب رئری Hypostatic Pneumoned .

وهناك آثار محدودة الحدوث في الكسر تؤثر على كل من :- 

  1. العضلات .
  2. المفاصل .
  3. العظام .
  4. الاعصاب .
  • أولا : على العظام

فقد يتأخر التئام العظام او يمتنع التئامهما نتيجة صديد في العظام تكون نتيجة وجود اجسام غريبة  .

  • ثانيا : على المفاصل

يحدث تيبس في المفاصل نتيجة تجلط الدم عند المفصل فتتكون كتلة دموية تؤثر على حركة المفصل .

  • ثالثا : العضلات

ولا تسلم العضلات من الأذى فتأخذ نصيبها من التهتك والتمزق .

  • رابعا: الأعصاب

قد يحدث تقطيع للأعصاب المغذية للعضو المكسور مما ينتج عنه تنميل في البداية قد ينتهي الى شلل نتيجة فقد التغذية له . 

هناك فحوصات لابد من إجرائها بعد التعرف بالنظر على حالة العظام والتأكد من انه كسر وهذه الفحوصات يتم إجراؤها على السرير
منها :

  1. أشعة أكس : وهى تستخدم للتعرف على طبيعة الكسر والتأكد انه كسر أولا ولمعرفة شكله .

علاج الكسور 

ويأتي على مرحلتين هما :

  1. الإسعافات الأولية .
  2. النقل الى المستشفي .
  • أولا : الكسور الأولية

وهي التي يحدث انفصال للعظم إالى نصفين بدون اي جرح في الجلد والعضلات ، وعلى هذا الأساس يكون الاسعاف الأولى ويتم كالتالي :- 

  1. وضع قطعة معدنية ثابتة فى مكان الكسر لتثبيته لحين النقل الى المستشفى .
  2. تعليق محاليل لتعويض فقد الأملاح والماء . 
  3. تهدئة المريض وإعطاؤه بعض المهدئات ويكون ذلك تحت اشراف طبيب متخصص ، من امثلة المهدئات مجموعة Benzodia. Zepen .
  4. إعطاء المريض المسكنات اللازمة لتخفيف الألم موضع الكسر ، من أمثلة ذلك  Dicleclophonic Sodium .

ثم تأتي مرحلة النقل للمستشفى وهى تشمل : 

  1. عمل أشعة إكس لمعرفة نوع الكسر وشكله .
  2. تركيب محاليل أيضا .
  3. تجبير المنطقة المكسورة .

ثم تأتي مرحلة العلاج الطبيعي :
هي تأتي بعد التئام العظام المكسورة ويتم تحريك العظم تدريجيا حتى يعود الى حركته المعتادة .

  • ثانيا : الكسور المركبة

ويكون هناك فيه جرح كبير إاى جانب الكسر لذلك تجرى له :

  1. إسعافات أولية : إعطاء المسكنات والمهدئات .
  2. ينقل فورا الى المستشفى ليعطى أدوية مهمة مثل :- 
  • حقتة تيتانوس لتفادى تلوث الجرح .
  • مضادات حيوية لالشام الجرح .
  • مضادات الغرغرينة .
  • إعطاء محاليل بالوريد لتعويض الفاقد من الدم ثم 
  1. يغسل الجرح بمحلول ملح .
  2. تزال الأتربة من عليه .
  3. يعمل أشعة إكس لمعرفة نوع الكسر .
  4. يوقف النزيف بربط بعض الأوعية الصغيرة .
  5. يفتح الجرح ويرد الكسر لمكانه .
  6. يتم تخييط الجرح او لمه الى موضعه ، وهذه الإجراءات تم على الجرح الذى يتم خلال 8 ساعات مضادات حيوية بالحقن على الجرح ويتم الغيار عليها وازالة التلوث أولا باول حتى تتم الخياطة ، ويوضع في جبيرة جبس حتى لو لم يتم تخيطه او بيرأ الجرح .

الكسور عند الأطفال 

أثناء الولادة
وهى كسور قديمة الحدوث وذلك لأنها تحدث نتيجة الولادات الطبيعية في حالة :

  1. ضيق حوض الأم .
  2. كبر حجم الجنين .
  3. نتيجة لقدم الأجهزة التى كانت تستخدم في معرفة وضع الجنين وطريقة نزوله نظرا لعدم وجود الأشعة التليفزيونية قديما اما الان فتدخلت العمليات القيصرية المشكلة فأصبحت سهلة وبسيرة على الأم والجنين .

أنواع الإصابات عند الأطفال

  • إصابات الرأس
  1. ورم بارز بالرأس : نتيجة استخدام الشفاط يتعرض جزء من الرأس للانضغاط في فتحة عنق الرحم ويختفى خلال أيام .
  2. نزيف تحت الفروة : نتيجة استخدام الجفت وقد يصحب هذا النزيف شرخ بالجمجمة وهي ايضا تختفى بعد فترة اذا كانت بسيطة .
  3. کسر منخفض بعظام الجمجمة وهى ايضا نتيجة استعمال جفت الولادة قد يؤدى للتدخل الجراحي .
  • إصابات الأعصاب
  1. إصابة عصب الوجه (العصب السابع) : وهي ايضا من الإصابات النادرة الحدوث الناتجة عن استعمال جفت الولادة ، وهذه الإصابة تحدث تغيرا عند بلوغ الطفل ستين من العمر .
  2. إصابة الضفيرة العصبية بالذراع : نتج من الشد الواقع على الرأس او على الكتفين اذا كانت الولادة بالمعقد فى حالة الولادة المتعسرة يكون الشد قويا وفيها قد يصاب الطفل بالشلل يعرف بـشلل أرب .
  • إصابات العظام
  1. كسر عظمة الترقوة وقد تحدثنا عنه كثيرا عند الكبار وهو كثير الحدوث اثناء الولادة وغالبا ما يختفى خلال شهر .
  2. كسر عظمة الفخذ او العضد ويحدث غالبا أثناء الولادات المتعسرة ويظهر في منتصف العظمة وهو يلتتم بسرعة .

ملاحظات هامة 

كسور الاطفال غالبا ما تكون على هيئة شرخ وسهلة التصليح والإلتنام .

بعض العيوب العامة التي تصيب العظام المكسورة وما يجاورها

  • تيبس العضلات (Myosites ossificoms )

يؤدى جرح العضلات او الاوعية القريبة من منطقة الكسر الى تجمع دموى في العضلات وهذا التجمع الدموى يتجلط الى كتلة من الدم . ثم تتكلس هذه الجلطة الدموية اى) يترسب فيها الكالسيوم اللازم لتكوين العظام وتتحول الى عظم ، ولكن طبعا ليست عظما كالطبيعي . ايضا يؤدى الى صلابة ويبوسة العضلة التي يفترض فيها في الطبيعة ان تكون مرنة لتؤدى وظيفتها فى الانقباض والانبساط .

وهذا يحدث غالبا فى الكسور القريبة من مفصل المرفق ، تأخر التئام الكسور وعدم التئامها  .

أسباب حدوث كسور عند الأطفال

  1. تلوث الجرح او مكان الالتئام . 
  2. عدم مقابلة الطرفين المكسورين تماما بحيث يوجد بينهما فراغ فلا يتم اتصالهما.
  3. وجود جسم غير العظم المجبور بين طرفي العظم الملكسور فلا يتم الالتئام .
  4. قطع الأوعية الدموية المغذية للعظم المجبور وبالتالي قطع إمداد الغذاء عنه .

وهناك أسباب أخرى مثل :

  1. فقر الدم .
  2. السكر .
  3. الأورام الخبيثة .

كيف يتم تشخيص حاله المريض ؟

بالأعراض التى تظهر على المصاب او يشتكى بها وهي :

  • الألم الذي يشتكى به المصاب 

ألم عند الضغط على مكان الكسر ، قد تظهر أعراض الكسر وظواهره كاتجاه احد الطرفين المكسورين في اتجاه غير اتجاهه الأصلى والألم والتورم وغير ذلك ، يظهر السطح لكلا العظمتين وكأنه غير متصل .

  • يتم التشخيص بالأشعة 
  1. في حالة التئام الطرفين لا يظهر اللون الأبيض الذي يدل على وجود الألياف التي تقسم الأنسجة من كلا الناحيتين لبعضهما بل ويظهر التصلب .
  2. في حالة الالتتام الضعيف Delayed union يظهر لون أبيض عبارة عن الألياف المذكورة .

العلاج

  1. في حالة تأخر الالتئام Male union  نقوم بتعديل وضع الطرفين المكسورين ليصبحا متقابلين ثم يحفظان في هذا الموضع مع جبيرة من الجيس لفترة اطول .
  2. في حالة عدم الالتئام تكسر الطرفين ونحشو ما بينهما من فجوات بالعظم او يرفع بالعظم وهذا بعد إزالة الجزء المتصلب (Sclerosed) من كلا الطرفين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
انضم الى قناه التلجرام